محمد نور : أيقونة الكرة السعودية رغم النهاية المؤسفة

تابعوا WTS على

بضعة أيام تفصلنا عن نهاية عقوبة الإيقاف التي صدرت في حق محمد نور في ديسمبر 2016 من طرف محكمة التحكيم الرياضي. عوقب نجم المنتخب السعودي حينها بالحرمان من اللعب لأربع سنوات. فهل هذا يعني عودته الى أجواء المباريات و البطولات مع فريقه السابق الاتحاد ؟ الإجابة هي لا نظرًا لأنه أعلن اعتزاله كرة القدم. دون أن ننسى سنه المتقدم حيث بلغ محمد نور عامه الـ42 منذ بضعة أشهر. لكنه سيبقى دون شك أحد أبرز اللاعبين الذين نشطوا في الدوري السعودي

رمز نادي الاتحاد

عندما تذكر اسم نادي الاتحاد، يخطر على بالك اسم محمد نور دون أن تشعر. ان اختزلت الفريق في لاعب واحد فسيكون نور دون شك. و الأسباب التي تشرح ذلك كثيرة. قبل كل شيء، محمد نور هو ابن الاتحاد. نشأ فيه منذ أن كان عمره 15 سنة. تزامن تواجد الزئبق، كما تُلقبه الجماهير، في الفريق مع حقبة النادي الذهبية. حقق معه لقب الدوري السعودي 7 مرات بين سنوات 1997 و 2009. بالإضافة الى عدد كبير من الألقاب المحلية و العربية الأخرى. لكن يبقى أكبر إنجاز لللاعب مع العميد هو الفوز بدوري ابطال آسيا مرتين في 2004 و 2005. عدد بطولات محمد نور مع الاتحاد يبلغ 20 بطولة. مما ضمن له أن يكون أحد أكثر اللاعبين السعوديين المتوجين

قوس نادي النصر

رغم انه لم يلعب مع فريق النصر الا سنة واحدة، الا أن محمد نور تمكن من التتويج بلقبين مع الفريق : الدوري السعودي و كأس ولي العهد. و قد كان لقب الدوري ذاك هو الأول لنادي النصر منذ 19 عامًا. لم يحتمل نور الابتعاد أكثر عن اتحاد جدة، فقرر العودة بسرعة في الميركاتو الصيفي لسنة 2014. الا أن جزءً من جماهير الفريق لم يغفر له الانتقال لناد آخر وسط الظروف الصعبة التي يمر بها الفريق. لم يحقق اللاعب المزيد من النجاحات بعد عودته حيث فشل في التتويج بأي لقب. لكنه ساهم في اعادة الاتحاد الى دوري ابطال آسيا في الموسم الموالي

من كأس العالم الى المنشطات

حقق نور حلم أي لاعب كرة قدم بتمثيل المنتخب السعودي في مونديال 2002 و 2006. فضلًا عن فوزه مع الأخضر بثلاث بطولات و هي كأس العرب 2002 و كأس الخليج في 2003 و 2004. يعتبر كثيرون أن مباراة السعودية أمام اسبانيا في كأس العالم 2006 هي أفضل مباراة لمحمد نور طوال مسيرته الدولية رغم الهزيمة. في الموسم الأخير له مع الاتحاد، لم يشارك سوى في 9 مباريات مع الفريق ثم أوقف بسبب تعاطي المنشطات. القرار الذي أصدرته محكمة التحكيم الرياضي و القاضي بحرمانه من اللعب لأربع سنوات دفعه الى اعلان اعتزاله. لتنتهي بذلك قصة أحد أبرز لاعبي الكرة السعودية و العربية. قصته التي لن تنساها جماهير الاتحاد بعد كل النجاحات التي حققها محمد نور مع الفريق