فيرجيل فان دايك .. القطعة التي أكملت منظومة ليفربول

van dijk
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

ساهمت العديد من العوامل في فرض هيمنة ليفربول على بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لهذا الموسم، في مقدمتها شغف وعبقرية كلوب التكتيكية والقوة البدنية لترنت أليكسندر أرنولد بالإضافة إلى تحركات مانى وأهدافه وقيادة وقوة جوردان هندرسون للفريق فضلًا عن العديد والعديد من العوامل المميزة.

لاعبو ليفربول جميعًا ساهموا هذا الموسم في تتويج الريدز باللقب ولكن يمكن القول أن العامل الأساسي لهذا الإنجاز يكمن في التعاقد مع المدافع فيرجيل فان دايك في موسم 2018.

سخر خصوم ليفربول بشكل كبير من قيمة صفقة فان دايك حيث إنضم الهولندي للريدز مقابل 75 مليون جنية إسترليني ولكن كما يقال دائما، من يضحك أخيرا يضحك كثيرا.

بعد رحيل فيليب كوتينهو إلى برشلونة بصفقة قياسية، قررت إدارة الريدز إنفاق الأموال على العديد من الصفقات وخصصت جزءا كبيرا منها لجلب فان دايك من صفوف إحدى فرق منتصف الجدول، ولكن بعد مرور موسمين ونصف على تواجده في صفوف الفريق إتضح للجميع أنه إستحق هذا المبلغ بكل تأكيد.

قدم لاعب ساوثهامبتون السابق أداءً جيدا للغاية بمجرد أن لمس عشب الإنفيلد نظرا لثبات مستواه وتحليه بالقوة والرصانة والذكاء في الخط الخلفي لليفربول.

يتم تقييم المدافعين بشكل مختلف حاليا نظرا لإرتباط عصر كرة القدم الحديثة بالأرقام التي تتلخص في كم فرصة صنعها اللاعب وكم هدف سجله بالإضافة إلى عدد تمريراته الصحيحة، ولذلك أصبح من الصعب للغاية حاليا تقييم المدافعين بالشكل المناسب على الرغم من وجود العديد من اللاعبين المميزين.

لنعطي مثال على ذلك، منذ ظهور جائزة البالون دور لأول مرة عام 1956 فاز بها 3 مدافعين فقط طوال هذه المدة وهو عدد قليل للغاية بالنظر إلى كم المدافعين المميزين الذين تواجدوا في عالم كرة القدم خلال هذه المدة، لكن على الرغم من ذلك كاد أن يحقق فان دايك هذا الإنجاز بعد أن إحتل المرتبة الثانية للجائزة عام 2019 تحت الفائز ليونيل ميسي.

لكن يمكن القول أن واحد من أهم العناصر التي ساعدت فان دايك على التألق هى كونه مدافع غير بريطاني حيث تعتمد بطولة الدوري الإنجليزي بشكل كبير على السرعة واللياقة والإلتحامات القوية وبعيدا عن تسجيل الأهداف لا يوجد شئ أخر يحمس الجماهير في الملعب سوى التدخلات الفدائية من المدافعين لإنقاذ مرماهم في اللحظات الأخيرة.

لكن يختلف الوضع كثير بالنسبة لفان دايك فهو لا يحتاج إلى القيام بالتدخلات القوية بفضل تمركزاته الرائعة التي تقضي على الخطورة من بدايتها.

يمتلك المدافع صاحب ال28 عام قدرة مميزة للغاية على قراءة المباريات مما جعله واحد من أفضل المدافعين في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز.

يمتلك الهولندي أيضا علاقة مميزة للغاية مع جماهير الريدز وبرز ذلك في إحتفالاتهم بالتتويج باللقب الغائب لمدة 30 عامًا حيث أصبح عشاق ليفربول يتغنون بإسمه داخل مدرجات ملعب أنفيلد.

لكن بعيدا عن كونه مدافع كبير للغاية، إلا أنه أصبح من مقومات الفريق الأساسية للغاية، برز ذلك في إعتماد كلوب بشكل كبير على قدرة فان دايك المميزة في التحكم بالكرة ويتضح ذلك في حرية التحرك بعرض الملعب التي يتمتع بها كلا من أرنولد وروبيرتسون، فبدون قدرات فان دايك لم يكن كلوب ليقدر على تنفيذ هذا الأسلوب.

يعتمد كلوب أيضا على مدافعه المميز في إرسال الكرات الطويلة نظرا لقدرة فان دايك على إرسال كرات طولية بمنتهى الدقة من على بعد ما يقرب من ال40 ياردة لبدء هجمة سريعة على الخصوم.

يستفاد ليفربول من قدرات فان دايك في التمرير خاصة بعد أن بدات الفرق في إتباع الأساليب الدفاعية أمامهم للحد من خطورة صلاح ومانى، لذلك يقوم هذا الثنائي بالرجوع إلى عمق الملعب قليلا لخلق مساحة مناسبة لهم ومن ثم يرسل الهولندي الكرات الطويلة في هذه المساحات بفضل قدرته على التحكم بالكرة والوصول بها إلى منتصف الملعب وتمريرها بمنتهى الدقة.

van Dijk

لكن يمكن القول أن أكثر شئ يمكن الإشادة به في مدافع سيلتك السابق هو تأثيره على جميع من حوله، فأن يتحلى اللاعب بموهبة مميزة شئ وأن يتحلى في نفس الوقت بالعقلية القيادية المناسبة التي تخرج أفضل ما عنده شيئا آخر وقد إرتفعت مستويات مدافعي ليفربول بشكل كبير بعد وصول فان دايك وإتضح ذلك كثيرا على جويل ماتيب وجو جوميز الذي أصبح من أبرز اللاعبين في التشكيلة الرئيسية لمنتخب إنجلترا.

شارك الهولندي في 84 لقاء بالدوري الإنجليزي الممتاز منذ تواجده للمرة الأولي مع الريدز في يوم 22 يناير عام 2018 وإهتزت شباك ليفربول منذ وصوله في 53 مباراة فقط.

إذا أردنا أن نعقد مقارنة لنرى حجم التأثير الذى حققه المدافع الهولندي الكبير سنجد أن شباك الريدز قد إستقبلت 95 هدفا في 84 مباراة أيضا ولكن قبل وصول الحائط الهولندي وهو عدد كبير من الأهداف.

لكن في النهاية تعتبر كرة القدم لعبة جماعية وكل فرد في منظومة ليفربول شارك في التتويج باللقب ويستحق أن يستمتع بكل ثانية من الإحتفال والإشادة التي يستحقوها بالفعل والتي ستستمر للشهور القادمة.

لكن يظل فان دايك هو العبقري الذي ساهم بشكل كبير في وصول الريدز إلى المجد ومعانقة بطولة الدوري بعد غياب 30 عام لذلك وبدون أدنى شك فإن فان دايك أفضل مدافع في الدوري الإنجليزي والممتاز وهو بالطبع أفضل مدافع في العالم حاليا.

موضوعات أخرى:

ليفربول البطل | كلوب يحقق انجازاً تاريخياً للألمان في الدوري الانجليزي

هامان نجم ليفربول السابق : يحث كاي هافرتز على تجاهل يونايتد والانضمام إلى تشيلسي

جيرارد – يجب أن يصنع ليفربول تمثال لكلوب بمجرد تأمين لقب الدوري الغائب

بالصور .. احتفالات جماهير ليفربول بلقب الدوري الانجليزي