غيرد مولر…القناصة الالمانية – Gerd Müller

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

يمتلئ عالم الساحرة المستديرة بالعديد من المواهب الكروية المختلفة، حيث يتحلى البعض منهم بالمهارة الاستثنائية الممتعة مثل كرويف ورونالدينهو ، بينما تخصص البعض فى ابقاء الامور بسيطة كما هى حيث تميز اسلوبهم بالسهل الممتنع وبكل تاكيد كان غيرد مولر ابرزهم هؤلاء النجوم.

يمكن القول ان مولر هو المعنى الحقيق للاعب كرة القدم المتكامل، حيث تخصص الالمانى فى تسجيل الاهداف الرائعة بدون اى تعقيدات وهو الأمر الذى نجح فيه الألمان بشكل كبير.

عُرف مولر بقدرته على تسجيل الاهداف الحاسمة، حيث اعتاد الاسطورة الالمانى على تسجيل الكثير من الاهداف من خارج منطقة الجزاء ليطلق عليه الجماهير لقب المدفعجى.

نجح مولر فى التالق مع فريقه بايرن ميونيخ وبالطبع مع المنتخب الالمانى، حيث استمر اللاعب فى تسجيل الاهداف موسم تلو الاخر وتحطيم الارقام القياسية بشكل كبير محققا العديد من البطولات و الجوائز التى تملئ خزانته الخاصة.

تالق اللاعب بشكل كبير منذ نعومه اظافره، حيث اشتهر مولر فى موسم 1961 مع فريق طفولته نوردلينجن بفضل اداءه الكبير الذى قدمه فى موسمه الاول معهم.

سجل اللاعب 51 هدفا خلال 31 مباراة فقط فى الدورى لينضم بعدها الى صفوف بايرن ميونيخ ليبدء مسيرته الرائعة .

قد يبدوا الامر غريبا بعض الشئ، ولكن كان فريق بايرن ميونيخ يقبع فى دورى الدرجة الثانية عندما انضم اليه مولر برفقه الاسطورة الاخرى فرانز بيكنباور. لكن بفضل قدرات غيرد التهديفية، نجح العملاق البافارى فى الصعود للبوندسليجا للمرة الاولى بتاريخهم بعد ان سجل مولر31 هدفا خلال موسمه الاول.

بعد صعود بايرن ميونيخ الى الدورى الالمانى الممتاز، سيطر البافارى على جميع البطولات المحلية حيث حقق الفريق بطولة البوندسليجا فى موسم 1968/1969 للمرة الاولى فى تاريخهم وفازوا ايضا ب3 بطولات كاس بالاضافة الى بطولة كاس اوروبية فى موسم 1970.

تألق مولر بشكل كبير للغاية ابتداء من بداية السبعينيات حيث اظهر اللاعب مستويات كبيرة للغاية مع منتخب بلاده وايضا مع العملاق البافارى.

قدم مولر اداء خرافيا فى بطولة كاس العالم لعام 1970، فعلى الرغم من فشل المانشافت فى تحقيق اللقب الا انه سجل 10 اهداف ليفوز بلقب هداف البطولة.

لم يقتصر تالق مولر فقط على المستوى الدولى، حيث تالق ايضا مع البايرن مسجلا 39 هدفا فى الموسم وحقق بطولة الكاس لموسم 1970/1971.

فاز اللاعب بجائزة البالون دور فى موسم 1970 نظرا لادائه الكبير والمميز بعد ان تفوق على الاسطورة الانجليزية بوبى موور.

كانت هذه البداية ليصبح مولر احد اعظم لاعبى الكرة فى التاريخ، فعلى الرغم من انه تطور ببطئ الا انه سطع بشكل كبير فى سماء كرة القدم.

سجل مولر 40 هدفا فى بطولة الدورى موسم 1971/1972 ليحقق رقما قياسيا كاكثر لاعب سجل اهداف بالبطولة فى موسم وظل هذا الرقم صامدا باسمه حتى يومنا هذا. وشهد موسم 1972 رقما تاريخيا اخر بعد ان سجل 85 هدفا فى موسم واحد، حيث ظل الرقم صامدا حتى حطمه ليونيل ميسى بتسجيله 90 هدفا بعد 40 عاما.

فاز مولر ب3 بطولات بوندسليجا على التوالى بين عامى 1972 و1974 وسجل ايضا ثنائية فى نهائى بطولة اليورو موسم 1972 ليهدى للمنتخب الالمانى اول لقب لهم بعد غياب دام 18 عاما بعد تغلبهم بنتيجة 3-0 على الاتحاد السوفيتى.

ساهم مولر ايضا فى فوز فريق البايرن باول بطولة اوروبية فى تاريخه بعد ان فاز بالكاس الاوروبية لموسم 1973-1974.

استمر مولر فى امتاع عشاق كرة القدم فى جميع انحاء العالم حيث حفر اللاعب اسمه بحروف من ذهب فى اذهان الالمان بفضل قدراته الكبيرة و استمراريته بالاضافة لكونه البطل القومى للبلاد فى موسم 1974.
قدم المنتخب الالمانى اداء كبيرا فى بطولة كاس العالم عام 1974، حيث كان المانشافت ابرز المرشحين للفوز بالبطولة منذ بدايتها واعتمد الفريق على اسلوب الكرة الممتعة بفضل قدرات مولر وبيكنباور وبريتنر.

سجل مولر 4 اهداف خلال البطولة ويعد اغلى هدف فيهم الذى سجله فى المباراة النهائية، حيث احرز اللاعب هدف الفوز ليهدى اللقب الذهبى لبلاده على حساب نظيرهم الهولندى لتنتهى المباراة بنتيجة 2-1.

سجل مولر خلال مسيرته 365 هدفا فى 427 مباراة بالبوندسليجا وفاز بلقب هداف البطولة 7 مرات بالاضافة الى فوزه بجائزة افضل لاعب المانى لمرتين.

لم يتحلى مولر بالقوة او السرعة واللياقة البدنية العالية، لكنه تمتع بموهبة رائعة للغاية مكنته من التمركز بشكل سليم والتسلل من بين خطوط الدفاع لتسجيل الكثير من الاهداف لفريقه ولمنتخب بلاده.

على الرغم من انه لم ينال الاشادة الكبيرة التى يستحقها اسطورة كبيرة مثله، إلا انه يعتبر احد اعظم المهاجمين فى تاريخ الكرة وبالطبع احد افضل اساطيرها الذهبية التى لم ولن تتكرر مرة اخرى.

موضوعات أخرى: