الفيلسوف المناضل…سقراط لاعب كرة القدم البرازيلي – Sócrates

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

لم يكُن لاعب خط الوسط البرازيلى مجرد لاعب كرة قدم يقوم بإمتاع عشاق الساحرة المستديرة على مدار سنوات طويلة، بل كان رمزا للنضال و أبرز المعارضين لسياسة الحكم العسكري الديكتاتوري في البرازيل ليصبح واحد من أعظم اساطير كرة القدم على مدار التاريخ.

ولد سقراط سامبايو دي سوزا في ساو باولو 19 فبراير 1954 وبدأ مسيرته كلاعب فى صفوف فريق بوتافاجو البرازيلى و كان عليه حينها تقرير مصيره، إما ان يستمر فى الركض وراء الكرة أو ان يترك الملعب و يكمل دراسته ليصبح طبيبا.

حسم سقراط قراره و هو فى ال25 من عمره حيث ترك مهنة الطب و ركز كليا على شغفه بكرة القدم لينتقل بعدها الى فريق كورينثيانس البرازيلى و يحجز مقعدا فى تشكيله منتخب بلاده ليبدأ اول سطور حكايته الأسطورية مع السيليساو.

 

كان سقراط احد ابرز المعارضين لسياسات الحكومة العسكرية البرازيلية معتمدا على شعبيته الجارفة بين الجماهير لينتهى الأمر بان يؤسس حزبا ديمقراطيا جديدا من أهدافه محاربة على ديكتاتورية مٌلاك الأندية على لاعبى فرقهم.

كان العرف فى الفترة بين عامى 1970 و 1980 أن يتحكم ملاك الاندية فى لاعبيهم كيفما شاءوا لدرجة وصلت بأن يمنعوهم من الخروج من غرفهم فى الفنادق قبل المبارايات. كٌمعارض لاى شكل من اشكال الديكتاتورية، قام سقراط برفقه العديد من زملاؤه فى فريق كورنثيانس بتأسيس نظام جديد يعتمد على تصويت الاعبين بخصوص أى امر يتعلق بهم ، و هو الشئ الذى نال إعجاب العديد من نجوم كرة القدم لينتشر بعد ذلك و يقضى على الديكتاتورية الرياضية التى سيطرت على ملاعب كرة القدم للعديد من السنوات.

كان نادى كرونثيانس بمثابة الارض الخصبة لنظام سقراط الجديد فهو ليس بالأمر الغريب على النادى الذى لطلاما إشترك فى العديد من النشاطات السياسية فى بلاده و عٌرف هذا النظام فيما بعد بديمقراطية كورنثيانس.

لم يقتصر الأمر فقط داخل المستطيل الأخضر، ففى عام 1984 قام اللاعب المناضل بقيادة مسيرة للمعارضة مكونه من نصف مليون شخص مطالبا الحكومة بإعادة الإنتخابات الرئاسية فى مناخ ديمقراطى حر مهددا أنه اذا ما لم يتم ذلك سيرحل عن الملاعب البرازيلية و ينضم الى الدورى الإيطالى مستغلا شعبيته الجارفة فى الضغط على صانعى القرار فى البرازيل.

و لكن ذلك لم يحرك ساكنا لدى المسئولين البرازيليين لينتقل بعدها سقراط الى فريق فيورنتينا الإيطالى.
شارك البرازيلى مع منتخب بلاده فى كاس العالم 1982 بعد ان إمتنع عن التدخين و شرب الخمر ليكون فى قمة مستواه. وشارك برفقة العديد من الأساطير البرازيلية مثل فالكاو و زيكو بالإضافة الى إيدير و سيرجينهو و سيريزو.

تٌعد هذه التشكيلة الأبرز فى تاريخ السيليساو، و على الرغم من قوة و مهارة كل هؤلاء الاعبين الا انهم فشلوا فى الفوز بالبطولة بعد الخسارة من المنتخب الإيطالى بنتيجة 3-2 فى المباراة قبل النهائية التى شهدت تسجيل العملاق الإيطالى باولو روسى هاتريك.

لم يحقق سقراط العديد من الألقاب خلال مسيرته الإحترافية و لكن سيظل يتذكره الجميع كأحد أعظم اساطير كرة القدم نظرا لإسلوب لعبه الممتع و نضاله المستمر لتنعم كرة القدم بالديمقراطية و يتحرر شعبه من ديكتاتورية الطغاه.

اللاعبون ال50  الأعظم في تاريخ كرة القدم:

Johan Cruyff

Ronaldinho

Romário

Bobby Charlton

Lothar Matthäus

Franco Baresi

George Best

Marco van Basten

Ferenc Puskás

Luka Modrić

Cristiano Ronaldo

Paolo Maldini

Eric Cantona

Paolo Rossi

Diego Maradona

Lionel Messi

Alfredo Di Stéfano