زين الدين زيدان..الفارس النبيل

زين الدين زيدان..الفارس النبيل

يعتبر زيدان واحد من أشهر اللاعبين الفرنسيين في التاريخ وهو يعتبر أفضل لاعب فردي في تاريخ كرة القدم، و تمتع زيدان بقدرات مدهشة في التحكم والمراوغة بالإضافة إلى لمسته السحرية للكرة ورؤيته الكاشفة وقدراته القيادية القوية والحاسمة.

لم ينجح أي لاعب في التفوق على زيدان في مهارة التحكم بالكرة وإستلامها بالشكل السليم وقد شارك اللاعب مع منتخب فرنسا في 108 مباراة دولية سجل خلالهم 31 هدف.

سلك زيدان طريق التدريب منذ إعتزاله وقد نال لقب أعظم لاعب فرنسي في التاريخ بالإضافة إلى فوزه بالعديد من الجوائز الفردية الكبيرة مثل البالون دور لمرة و3 مرات كأفضل لاعب في العالم.

ولد زين الدين زيدان في مدينة مارسيليا الفرنسية في يوم 23 يونيو عام 1972 وبدأ مسيرته مع الساحرة المستديرة وعمره 5 أعوام فقط.

كان يلعب زيزو كرة القدم مع جاره في الميدان العام للمجمع السكني الذي كان يقنط ه والمعروف بإسم بالاس تارتان.

كان زيدان متأثرا في صغره بفريق أوليمبييك مارسيليا ونجومه مثل جيان بيير بابين وإنزو فرانسيسكولي وبلاز سليسكوفيتش حي كانوا بمثابة قدوته.

بعد أن أتم عمر ال10 سنوات، حصل زيدان على أول رخصة له ليصبح لاعب في الفريق المحلي الصغير لا كاستيلان. أتقن زيزو مهاراته في الشوارع الصلبة للكاستيلان بمارسيليا ولكنه لم يستمر لفترة طويلة مع هذا النادي حيث إنتقل إلى فريق سيبتميس بعد مرور عام ونصف.

إستمر اللاعب مع فريق سيبتميس لمدة سنتين ونصف ومن ثم تم إختياره من ضمن اللاعبين الصغار الذين سيقضون فترة معايشه ل3 أيام مع نادي كريبس.

أثناء تدربه مع فريق كريبس، لفت زيدان أنظار مدير التعاقدات لأكاديمية فريق كان جيين فارود ولذلك تعاقد النادي معه وأمضى معهم 3 سنوات في قطاع الناشئين ينمي ويطور من مهاراته وقدراته.

إستمر زيدان في التواجد مع ناششين الفريق حتى أتت له فرصة المشاركة لأول مرة مع الفريق الأول وكان عمره 17 عام حينها. سجل زيزو هدفه الأول خلال هذه المباراة ومن ثم إنتقل إلى فريق بوردو عام 1992 ليبدء مسيرته الإحترافية المميزة للغاية.

أثبت زيدان قدراته التهديفية الرائعة مع بوردو على الرغم من كونه لاعب خط وسط وبفضل تقديمه لمستويات كبيرة للغاية حظى اللاعب على شعبية كبيرة نظرا لكونه رمانة الميزان للفريق والمتحكم الأول والأخير في إيقاع اللعب.

كان زيدان التجسيد الحقيقي لمعنى كلمة تحكم حيث كان يعرف كيف يتحكم ويتعامل بالكرة مستخدما قدمه بالإضافة إلى مروره من بين دفاعات الخصوم بمنتهى السهولة ومتى سيمرر الكرة لزميله ومتى سيسددها تجاه المرمى.

إنتقل زيدان إلى يفونتوس الإيطالي في موسم 1996 وطور هذا الإنتقال من قدرات لعبه بشكل كبير للغاية حيث قاد الفرنسي السيدة العجوز خلال موسمين للتويج ببطولة كأس السوبر الإيطالي وبطولة السوبر الأوروبي وبطولتي دوري إيطالي بالإضافة إلى كأس الأنتركونتينتال.

كان عام 1998 هو الأفضل له خلال مسيرته حيق فاز بكأس العالم مع منتخب فرنسا حيث ساهم بشكل مباشر في تتويج الفريق باللقب بالإضافة إلى تسجيله لهدفين في شباك المنتخب البرازيلي بالنهائي.

أصبح زيدان بطلا قوميا بعد هذا الإنجاز نظرا لفوز الديوك بالمباراة على حساب البرازيل بنتيجة 3-0 ومن ثم عاد إلى منصات التتويج الدولية مرة أخرى في عام 2000بعد أن فاز ببطولة اليورو ونجحوا في الفوز على إيطاليا في النهائي بنتيجة 2-1.

بعد مرور عام واحد فقط على هذا الإنجاز، إنتقل زيزو إلى العملاق الأسباني ريال مدريد في صفقة تاريخية وصلت قيمتها حينها ل66 مليون دولار.

أثبت الفرنسي فيما بعد أن يستحق هذا المبلغ بكل جدارة حيث ساهم زيدان في تتويج الميرينجي ببطولة دوري أبطال أوروبا خلال موسمه الأول مع النادي ومن ثم إستمر في تحقيق النجاحات بعد فوزه ببطولة الدوري الأسباني في العام التالي.

أعلن زيدان إعتزاله اللعب في عام 2006 ولكن بعد إنتهاء بطولة كأس العالم والتي أقيمت في ألمانيا. لكن بعد تحول غريب للأحداث، إنتهت مسيرة الفرنسي بشكل مؤسف للغاية وتحديدا في المباراة النهائية للبطولة أمام إيطاليا.

كانت أخر لحظات زيزو داخل المستطيل الأخضر مثيرة للغاية بعد أن قام بضرب ماتيرازي ونطحه في صدره مستخدما رأسه في الوقت الإضافي للمباراة.

تلقى الفرنسي طرد مباشر من الحكم نتيجة هذا الإعتداء ومن ثم خسر منتخب الديوك اللقب في ركلات الترجيح.

حقق زيدان العديد من الإنجازات الكبيرة في مسيرته كلاعب، ففي عام 2004 فاز بجائزة أفضل لاعب في أوروبا بأخر 50 عام.

تسبب هذا اللقب في إدراج إسمه وسط قائمة أعظم 100 أسطورة على قيد الحياة وقائمة بيليه الشرفية لأفضل 125 لاعب مازال على قيد الحياة.

فاز زيزو أيضا بجائزة أفضل لاعب في فرنسا لمرتين لعامي 1998 و2002 بالإضافة إلى كونه واحد من ضمن اللاعبين القلائل اذين فازوا بجائزة أفضل لاعب في العالم ل3 مرات.

أصبح زيدان أيضا سفير النوايا الحسنة للأمم المتحدة في عام 2001 وتأدية لواجبات هذا المنصب، قاد زيزو فريقا من اللاعبين ضد اللاعبين المعتزلين في مباراة خيرية برفقة رونالدو.

تولى زيدان أيضا منصب السفير الرسمي لدولة قطر في عام 2010 للإستضافة بطولة كأس العالم 2022.

إنضم زيدان لإدارة ريال مدريد في عام 2011 وأصبح رئيس المستشارين في النادي ومن ثم تولى بعدها منصب المدير الرياضي.

إستمر الأسطورة الفرنسي في هذا المنصب حتى عام 2012 حيث أعلن الميرينجي دخول زيدان لمجال التدريب وتوليه المسئولية الفنية لفريق الناشئين.

كانت هذه أولى خطوات زيدان في مسيرته الجديدة كمدرب والتي من خلالها أصبح المدير الفني للفريق الأول بريال مدريد عام 2016 وحقق معهم الكثير من النجاحات ومن أبرزهم الإنجاز التاريخي في تتويجهم ب3 ألقاب دوري أبطال أوروبا على التوالي.

موضوعات أخرى:

الشباب يستأنف تدريباته تحت قيادة جارسيا

عودة “صلاح” والريدز إلى ملعب التدريب بعد الفوز بلقب الدوري

إكتشاف حالة إصابة بفيروس كورونا في فريق أسوان المصري

باريس سان جيرمان يعلن عن 3 إصابات جديدة بفيروس كورونا