ورقة كونتي في مواجهة قطار لاتسيو السريع بالدوري الإيطالي

يدخل الدوري الإيطالي مراحل الحسم، مباريات لا تقبل سوى القتال من أجل الفوز بين فرق المقدمة، كل نقطة وهدف سيكون إما ترجمة لجهد موسم كامل، أو تفريط أحمق في لقب لا يزال في الملعب ينظر الجدير بحمله إلى مقر ناديه.

مرت ثماني سنوات من سيطرة مطلقة لـ يوفنتوس على الدوري الإيطالي، نقترب من عقد كامل بلا منافسة، لكن اليوم ليس كالأمس، والمترنح يوفنتوس يفرط في الفرصة تلو الفرصة، ومنافسوه ربما لا يصدقون أن هذا هو اليوفي، بطل الكالتشيو المخيف سابقًا.

المرشح الأول للقب، بجانب البيانكونيري، هو إنتر ميلان، بقيادة فنية من أنطونيو كونتي، خاض النادي ميركاتو هائل، وضم عددًا من ألمع نجوم أوروبا، وحافظ على قوام فريقه، فاستطاع الاستمرار في منافسة اليوفي، بقيادة ماوريسيو ساري.

ويواجه إنتر ميلان اختبارًأ صعبًا، في الجولة الرابعة والعشرين من الدوري الإيطالي، حين يحل ضيفًا على نادي لاتسيو.

وكسر إنتر ميلان الهيمنة التقليدية لغريمه يوفنتوس على قمة جدول ترتيب الدوري الإيطالي الكالتشيو، وأثبت أنه منافس يصعب ترويضه، وانتزع يوم الأحد الماضي قمة الجدول بفارق الأهداف أمام البيانكونيري، ومن مباراة تعد هي الأصعب في الموسم أمام ميلان، في ديربي الغضب، وبريمونتادا لم تتكرر منذ 1949.

ورفع إنتر ميلان رصيده الى 54 نقطة متفوقا على يوفنتوس بفارق الأهداف وبفارق نقطة عن لاتسيو ليزداد الصراع خلال المباريات المقبلة على قمة الدوري الايطالي.

ويخطط المدير الفني للنيراترزوي، أنطونيو كونتي، للاستفادة من ورقة عودة الأرجنتيني الموهوب لاوتارو مارتينيز من الإيقاف، ليساعد فريقه في إيقاف قطار لاتسيو السريع، ومن المتوقع أن يجاوز العملاق روميلو لوكاكو، في خط الهجوم.

وشارك اللاعبان لاوتارو ولوكاكو في تسجيل 28 هدفًا للإنتر هذا الموسم، ويحل لوكاكو ثالثًا في ترتيب هدافي الكالتشيو برصيد 17 هدفًا، بينما سجل لاوتارو 11 هدفًا.

وسيكون على المهاجمان مواجهة متصدر ترتيب جدول هدافي الكالتشيو، نجم لاتسيو، شيرو إيموبيلي، صاحب الـ 25 هدفًا.

واستطاع لاتسيو بقيادة مدربه سيميوني إنزاجي حجز مركز متقدم بين الكبار في الكالتشيو، وتمكن من تحقيق سلسلة غير مسبوقة بالفوز في 11 لقاء متتال، ليحصد 53 نقطة، تبقيه على مقربة من القمة، والتي يمكنه أن يزيح أحد أطرافها، وسيستعيد إنزاجي لاعبيه ميلنكوفيتش ورادو، بعد انتهاء الإيقاف.